القنصل العام في تصريح خاص لــ《وكالة OSAS》: تكييف الفرد الصيني على الجمع بين حق الدستور وحق المعتقد الديني

总领事在特别声明中《OSAS机构》: 让中国人适应宪法和宗教权利的结合
وكالة OSAS:

بقلم/ القنصل الصيني العام لدى المملكة

تان بانغلين

تكييف الفرد الصيني على الجمع بين حق الدستور وحق المعتقد الديني

إن الصين دولة متعددة الأديان منذ القدم. فبالإضافة الى بعض الأديان الرئيسية المتميزة بالتنظيم والنظام القويين نسبيا، هناك العديد من المعتقدات الشعبية. انتشرت هذه الأديان الى الصين من الخارج ما عدا الطاوية والمعتقدات الشعبية الصينية الولادة والمنشأ.
مثل معظم الدول العالم، تتمسك الصين بمبدأ فصل الدين عن السياسة. لا يجوز لأي دين أن يتدخل في السياسة وشؤون الحكومة، ولا يجوز استخدام الدين للتدخل في الشؤون الإدارية والقضاء والتعليم والزواج وتنظيم الأسرة وغيرها، ولا يجوز استخدام الدين لتعويق النظام العادي في المجتمع والعمل والحياة، ولا يجوز استخدام الدين لمعارضة الحزب الشيوعي الصيني ونظام الاشتراكية وتخريب التضامن بين القوميات ووحدة البلاد.
تلتزم الصين بمبدأ الدولة الدستوري المتمثل في حرية الاعتقاد الديني، وتحترم حرية اعتقاد الدين وعدم اعتقاد الدين، ولا يجوز إحداث النزاع بين الجماهير التي تعتنق الدين والتي لا تعتنق الدين، وبين التي تعتنق دينا معينا والتي تعتنق دينا آخر، وبين التي تعتنق مذهبا معينا والتي تعتنق مذهبا آخر. تتمسك دائما بأن جميع الأديان متساوية، وتعاملها على قدم المساواة، ولا تنحاز لدين معين ولا تميز ضد دين معين ولا تسمح لأى دين بأن يتمتع بمكانة خاصة تتفوق على أديان أخرى. وتتمسك دائما بأن جميع الأشخاص متساوون أمام القانون، وأن الجماهير التي تعتنق الدين والتي لا تعتنق الدين، تتمتعان بنفس الحقوق والواجبات، ولا بد من معالجة الذى يخالف القانون وفقا للقانون، مهما كانت شخصيته أو انتماؤه لأي قومية أو أي دين.
نشر على شبكة التواصل الاجتماعي

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply